سبقية الاسلام لرجراجة

ورجراجة المتحدث عنهم في عداد قبائل المصامدة من البربر لكنهم تميزوا عنهم بالسبقية الي الاسلام كما سبق سلفهم الى التدين بدين المسيح عليه السلام كما صرح به غير واحد كصاحب العيون المرضية ونقله عن جماعة وهو المعلوم  لديهم الان الموجود بخطوطهم, ان سلفهم كانوا من المسيح وعليه السلام وعلى نبينا افضل الصلاة والسلام.

ولا بعد في ذلك فلقد ذكر البكري في المسالك والممالك وصاحب الاستبصار لابي زيد الفاسي ان الحواريين من اصحاب عيسى عليه وعلى نبينا افضل الصلاه و السلام قد دخلوا بالايمان الى المغرب فانظره.

ومن المعلوم ايضا المحفوظ لديهم, الموجود في تقاليدهم ورايته منسوبا لقاضي اسفي الفقيه العلامة ابي عبد الله السيد محمد عبد العزيز الاندلسي ثم  الاسفي, ان نسب الرجال السبعة يرجع الى اربعة رجال وهم : امج وعلقمة واردن وارتن, وقد كانوا نازلين باكوز وهي بلاد حويرة على طرف وادي تانسيفت على شاطئ البحر حيث الرباط والمساجد متعدده هناك, وقد ذكر البكري رباط اكوز حيث  تعرض لذكر المراسي فقال: ورسى مكدول مرسى مشتى مأمون بساحل بلاد سوس ثم مرسى اكوز وهو رباط يغمره الصالحون وهو ساحل اغمات.

وقد ذكر في العيوم المرضية لعبد الكبير الشاوي عن ابي الوليد ان عقبة بن نافع لما دخل المغرب وجد رجراجة مسلمين فبنى لهم برباط كوز, وقد كانت هذه القرية معمورة حتى ختام القرن الساذس.

 

ردّ واحد على “سبقية الاسلام لرجراجة”

اترك رداً على محمد لبويهي إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *